أطلق الاتحاد العام للكشافة والمرشدات بالتعاون مع الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، حملة قومية لترشيد استهلاك المياه، تحت شعار “كل نقطة بتفرق” والتى تستمر لنهاية عام 2020، بهدف توعية 20 ألف منتسب للحركة الكشفية على مستوى الجمهورية، وتوفير كمية مياه متوقع تقديرها بمليون متر مكعب طول مدة الحملة.

وأكد، محمد عباس، رئيس اتحاد الكشافة والمرشدات، أن الحملة تنطلق بالتنسيق مع العديد من الجهات منها وزارة التربية والمراكز الشبابية واتحاد الجامعات المصرية، لتعميق ثقافة الترشيد على مستوى المياه والطاقة، فى ظل زيادة الطلب على المياه طرديا مع الزيادة السكانية.

وأشار أن الحملة تم تخطيطها وتصميمها ووضع الجدول الزمنى لها تمهيدا لمرحلة التنفيذ ثم مرحلة التقييم والقياس، وتأتى الحملة تلبية لشعار الجوالة “الخدمة العامة وتنمية المجتمع”

وقال، مهندس بيتر أمين،مدير مشروع ترشيد استهلاك المياه بالاتحاد العام للكشافة، أنه سيتم إنشاء عداد قياسى على الموقع الالكترونى للكشافة،يسمح بتسجيل بيانات أعضاء الكشافة الذين شاركوا فى الحملة، وقياس مدى استفادتهم وتطبيقيهم للممارسات الصحيحة فى التعامل مع المياه واتباع أساليب الترشيد،لتحديد أكثر الفرق مشاركة وفاعلية.

وأستعرض أهم وسائل ترشيد استهلاك المياه أثناء الممارسات اليومية من تنظيف الأسنان، غسيل الأطباق أو الخضراوات، وغسيل الملابس، وغسيل السيارات.

وأضاف، أنه يتم التعاون مع الشركة القابضة لتوفير مدربين من الشركة، وتنفيذ ورش عمل تدريبية لأعضاء الكشافة والمرشدات، وإعداد حقيبة تدريبية تتكون من فيديوهات توعوية ومطويات. وذلك بحضور مديري التوعية بالشركات التابعة

وأشار، استاذ جمال العربى، عضو لجنة تنمية المجتمع بالاتحاد العام للكشافة، أن قضية المياه تحظى باهتمام كل الدول على مستوى العالم، فالماء مكون أساسى يدخل بشكل مباشر أو غير مباشر فى كافة مظاهر العناصر الحياتية اليومية.

وتابع، نسعى إلى الوصول إلى ممارسة فعلية حقيقية يمكن قياسها فيما يخص ترشيد استهلاك المياه،

وأستعرض، الأستاذ وليد صلاح مدير إدارة التوعية بالشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، دور الشركة فى انتاج وتنقية ونقل وتوزيع مياه الشرب لكل محافظات الجمهورية من خلال 25 شركة تابعة، وتم إنشاء إدارة للتوعية بكل شركة منذ عام 2006، للتواصل وبناء شراكة مع كافة الجهات لتبنى قضايا المياه، ووضع استراتيجية للاتصال والتوعية لتنفيذ أنشطة جماهيرية لرفع الوعى المائى.

وأشار، أن إدرات التوعية بالشركة تهدف إلى تغيير السلوكيات السلبية في التعامل مع مياه الشرب والصرف الصحي، الوقوف على آراء العملاء ومدى رضائهم عن خدمات مياه الشرب والصرف الصحي، نشر الوعي بتكاليف واستثمارات صناعة مياه الشرب والتخلص الآمن للصرف الصحي.

وأكد، على التعاون مع الكشافة في تنفيذ أنشطة التوعية التوعيه من خلال الاستفادة من القوي الشبابية بالمحافظات كمتطوعين لاعمال توعية المواطنين بقضايا مياه الشرب، دمج خطة عمل الكشافة ضمن خطط اعمال التوعية بجميع الشركات التابعة على مستوى الجمهورية في مجال ترشيد استهلاك المياه، اطلاق مشروع السباكة لتدريب وتأهيل وتخريج سباكين متخصصين من أعضاء الكشافة والمرشدات، إطلاق مسابقات قومية للحركة الكشفية في مختلف مجالات ترشيد استهلاك المياه، انتشار رسائل التوعية وانشطة الحركة الكشفية عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي، تدريب الجوالة عن نظام التعليم عن بعد E-learning لنشر الوعي باهمية ترشيد استهلاك المياه.