مشروع دعم اتخاذ القرار وتوجيه الاستثمارات لمنظومة الصرف الصحي بمصر

أكد المهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي ان مشروع دعم اتخاذ القرار وتوجيه الاستثمارات لمنظومة الصرف الصحي بمصر يعد أحد روافد التعاون الفني المشترك والبناء بين برنامج إدارة مياه الشرب والصرف الصحي التابع للتعاون الانمائي الالماني GIZ والشركة القابضة وشركاتها التابعة .
جاء ذلك فى ختام فعاليات ” برنامج إدارة مياه الشرب”، بحضور عدد من رؤساء مجالس إدارات شركات مياه الشرب والصرف الصحى.
وأوضح أن دراسات الجدوى الفنية والمالية والاقتصادية التى تم اعدادها بواسطة الشركات التابعة من خلال المشروع تمثل الركيزة الأساسية فى سبيل تحقيق الاستراتيجية القومية لقطاع الصرف الصحى والتى تساهم فى رفع المستوى المعيشى والصحى للمواطن المصرى وتحافظ على موارد المياه بل وتعظم الاستفادة منها.
وأضاف أن المشروع بدء منذ 5 سنوات، ويوفر كم هائل من البيانات التى تتيح اتخاذ القرارات الصحيحة وتحديد أولويات المشروعات التى تمس حاجة المواطن.
و أكد رسلان على أهمية تطوير قطاع الصرف الصحي ومنظومة الاستثمارات لهذا القطاع الحيوي .والبحث عن البدائل غير النمطية لرفع قدرة الشركة القابضة وشركاتها التابعة للسعي والارتقاء بمستوى الخدمة للارتفاع بدرجة رضاء العملاء وذلك من خلال رفع كافة محاور العملية التخطيطية والتشغيلية لرفع نسبة التغطية للمناطق الجديدة والمحرومة .
وأضاف ان المشروع أثمر عن تطوير منظومة متكاملة ذات خصائص ديناميكية، وقدرة على توليد معارف مدققة تساعد على تمكين وتوجيه متخذي القرار لاختيار امثل البدائل التخصصية وتوجيه الاستثمارات في قطاع الصرف الصحي (ميكنة متكاملة).
ومن جانبه، اوضح الدكتور أحمد معوض، نائب رئيس الشركة، ان المشروع ساهم في دعم قدرات مهندسي التخطيط بشركات الصرف الصحي على المستوى القومي لتحقيق الاهداف الاستراتيجية للقطاع ولزيادة نسبة تغطية الخدمة للمناطق الغير مخدومة
وأضاف ان المشروع تم بمنهجية مبتكرة اعتمدت على مشاركة جميع مهندسي إدارات التخطيط بالشركة القابضة والشركات التابعة على مستوى الجمهورية في تطوير مكوناته و أدواته .
وتابع، ان نظام دعم اتخاذ القرار يوفر بيئة مثالية للتخطيط الفني لمشروعات الصرف الصحي ويعظم الاستفادة من المؤشرات الفنية والاقتصادية للتشغيل والصيانة في دورة حياة المشروعات وخلق آليات للتعامل مع المؤشرات الداخلية والخارجية والفرص المتاحة من وجهة نظر المشغل حتى وان تعددت البدائل الفنية والمالية لتوجية الاستثمارات في هذا القطاع .
وشدد، معوض، على ضرورة تفعيل استخدام البرنامج بكافة الشركات التابعة وتحقيق الاستفادة المرجوة منه، ومتابعة نسب الانجاز أولا بأول.
وفى سياق متصل، أوضح محى الصيرفى، المتحدث بإسم الشركة أن نتائج مشروع دعم اتخاذ القرار تساعد على تحسين خطط التنفيذ ورفع كفاءة أعمال التشغيل والصيانة، ودعم قدرات تنفيذ المشروعات وزيادة كفاءة القدرات التشغيلية، ودعم التعاون مع المواطنين من خلال تقديم خدمة متميزة.
وقال، أ.د جمال عبد المعطى المدير الفنى بوكالة التعاون الانمائى الألمانى GIZ، أن النظام المتكامل لتوجيه الاستثمارات ودعم اتخاذ القرار فى قطاع الصرف الصحى بمصر يضم عشرة منظومات فرعية، منها (منظومة قاعدة البيانات – منظومة تحليل تكلفة الوحدة – منظومة تخطيط مناطق خدمة الصرف الصحى – تحديد مشروعات الأولوية – اعادة استخدام مياه الصرف الصحى والحمأة – المتابعة والتقييم)
واختتمت فعاليات ” برنامج إدارة مياه الشرب”، بتسليم مهندس ممدوح رسلان الشهادات والدروع للشركات والأفراد المشاركين في البرنامج.

2018-01-02T21:06:11+00:0025/09/2017|
الشركة القابضة لمياه الشرب و الصرف الصحى