القابضة للمياه تؤكد جودة المياه و ترفع اقصى درجات الاستعداد عقب غرق صندل محمل بالفوسفات بقنا

تعلن الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى عدم حدوث أى تأثير على نوعية وجودة ونقاء مياه الشرب المنتجة من محطاتها فى محيط أو المناطق المتاخمة لغرق الصندل المحمل بخام الفوسفات أسفل كوبرى دندرة محافظة قنا، وتؤكد الشركة أن خام الفوسفات كان فى صورة صلبة بحجم حجرى وأن من خواصه أنه مادة رسوبية شحيحة الذوبان كما صرحت وزارتى البيئة والرى فى بياناتها الصحفية.
 
وتوضح الشركة أنه فور الحادث تم إعلان حالة الطوارئ القصوى بكافة محطات شركة مياه الشرب بقنا، وتم إغلاق عدد 5 محطات بالمحافظة أمس كإجراء احترازى، وقام فريق من المعمل برفع عينة كل نصف ساعة من محيط غرق الصندل ومن أمام مآخذ المحطات، وتم إعادة تشغيل المحطات بكامل طاقتها مرة أخرى بعد التأكد والاطمئنان إلى سلامة وجودة المياه.
 
وتهيب الشركة بالسادة المواطنين عدم الانسياق للشائعات المغرضة التى يروجها بعض المغرضين لإثارة البلبلة، وأن الشركة لا تتهاون فيما يتعلق بجودة المياه وأنها تقوم بنشر المعلومات والأخبار أولا بأول لإطلاع المواطنين حال وجود أية أخبار تتعلق بجودة مياه الشرب، مؤكدة أن الشركة تتخذ على الفور إجراءات الإصلاح والتدابير الاحترازية، وأنه لا مجال لخروج مياه شرب من محطاتها غير مطابقة.
 
جاء ذلك عقب رصد المركز الإعلامي بالشركة القابضة نشر بعض الأخبار الكاذبة والمضللة عن أخطار تسرب مادة الفوسفات بمياه النيل مما سبب فى تلوثها عبر بعض المواقع الالكترونية المغرضة والتى تصب فى مصلحة جهة معينة.

2015-04-23T08:28:22+00:00 22/04/2015|