التعاون مع الجهات المحلية والدولية لتطوير قطاع المياه فى مصر.

أكد المهندس ممدوح رسلان رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي على أهمية الاستفادة من الأبحاث العلمية وتطبيق التكنولوجيات التى أثبتت فعلياتها ومنها “تكنولوجيا الترشيح الطبيعى لضفاف الانهار” والتعاون مع الجهات المحلية والدولية لتطوير قطاع المياه فى مصر.
وأكدت د.رانيا هدايا رئيسه مكتب الأمم المتحده للمستوطنات البشريه بالقاهرة (UN HABITAT) ، أن البرنامج قد انهى تجارب ناجحه فى محافظه المنيا حيث تم تنفيد عدد 10 وحدات ترشيح طبيعى وتعمل حاليا بكفاءه وتم تغطية بعض القرى بمياه شرب عاليه الجودة.
وأشارت هدايا أنه جارى إعداد دراسات الجدوى وخريطه طريق لتطبيق تكنولوجيا الترشيح الطبيعى لضفاف الأنهار لانتاج مياه شرب آمنة بتكاليف منخفضة فى محافظات الوجه القبلى بالتعاون مع وزارة الإسكان والمرافق والشركه القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، وإعداد كوادر فنيه مدربه لوضع أسس ومعايير تطبيق وتشغيل وصيانه التكنولوجيا بكفاءه عاليه فى مصر
وقالت د.سلمى يسرى مديره برنامج المياه – برنامج الأمم المتحده للمستوطنات البشريه بالقاهره (UN HABITAT) أنه بناءا على المخرجات الجيدة لمشروع محافظه المنيا والتى أشرفت على تنفيذه بالتنسيق مع قطاع البحوث والتطوير بالشركه القابضه وشركه المنيا لمياه الشرب والصرف الصحى فإن البرنامج يتبنى حاليا التنسيق مع الجهات المانحه الآخرى، من أجل تطبيق الترشيح الطبيعى لضفاف الانهار على المستوى القومى فى المواقع التى تتوافق مع أسس التصميم على ضفتى نهر النيل وفروعه.
وأوضح ا.د رفعت عبدالوهاب رئيس قطاع البحوث والتطوير بالشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى والباحث الرئيسى للمشروع ان اسلوب تنقية المياه يعتمد على الترشيح الطبيعى لضفاف نهر النيل من خلال عدة عمليات تتم طبيعيا فى باطن الارض اثناء انتقال المياه الى بئر الترشيح الطبيعى المجاور للنهر.

2018-03-11T16:42:59+00:0010/03/2018|