أشاد المهندس / ياسر احمد الشهاوي رئيس مجلس ادارة شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالمنيا بالدور الهام والفعال للأوقاف والأزهر كمؤسستين دينيتين من شانهما رفع الوعي لدي الأهالي بأهمية وقيمة المياه والحفاظ عليها وعدم إهدارها .
وأكد أن الدروس الدينية بعد الصلاوات بالمساجد وكذلك العظات في الكنائس كان لها دور هام في توعية أهالي قرية “صفط الخمار” وتفاعلهم مع الحملة من خلال مشاركة فريق التوعية لإنجاح الحملة .
يأتى ذلك في إطار التعاون الحملة القومية لترشيد استهلاك مياه الشرب التى أطلقتها الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى تحت عنوان “كل نقطة بتفرق” بمشاركة مديرية الأوقاف والكنيسة الأرثوذوكسية كشركاء للترشيد، تنظيم العديد من اللقاءات التوعوية في عدد من المساجد والكنائس بقرية صفط الخمار.